المملكة النباتية – Plant kingdom

plantkingdom@hotmail.com

ياقوتية الماء-أسرع النباتات نمواً-Water Hyacinth

بسم الله الرحمن الرحيم

Water Hyacinth
ياقوتية الماء
ترجمة عمار شرقية

ياقوتية الماء نبات مائي معمرمن الفصيلة الليلمية أو الزنبقية وهذا النبات هو من نباتات
المياه العذبة التي تطفوا على سطح الماء,أوراقه ثخينة و عريضة ولامعة و يصل ارتفاع
النبات إلى نحو متر واحد , ولهذا النبات سوقٌ و جذورٌ وريزومات و شماريخ زهرية و
أوراق وكثيراً ما يزرع هذا النبات كنباتٍ زينة نظراً لجماله الخلاب .
ويمكن لجذور هذا النبات أن تنغرز في القاع الطيني عندما تكون المياه ضحلةً أما في
المياه العميقة فإن هذه الجذور تبقى متدليةً في الماء دون أن تمس القاع , و الشماريخ
الزهرية لهذا النبات تحمل أزهاراً كبيرة الحجم يمكن أن تكون وردية اللون أو أرجوانية
أو زرقاء و غالباً ما تكون مرقطةً ببقع صفراءاللون و هذه الأزهار ذات ستة تويجات.
وتنتج أزهار النبات ثماراً هي عبارة عن كبسولة مقسمة إلى ثلاث أجزاء تحوي بذور
النبات .
ساق النبات ذات بنية أسفنجية مفرغة و مملؤة بالهواء حتى تساعد النبات على الطفو
فوق سطح الماء .

ياقوتية الماء تنتمي إلى العائلة البونتيديراسية Pontedericea و هي عائلة نباتية
قريبةٌ جداً من العائلة الزنبقية أو الليلمية كما ذكرنا سابقاً ، و ياقوتية الماء هي نباتٌ
سريع النموجداً حتى أنه يعتبر أحد أسرع النباتات الموجودة على كوكبنا حيث يستطيع
هذا النبات أن يضاعف حجمه خلال أسبوعين من الزمن, كما أنه نباتٌ كثيف جداً
فبإمكاننا أن نحصل على 50 كيلو غراماً من هذا النبات من متر مكعب واحد من المياه
علماً أن المياه تشكل أكثر من 90% من وزن النبات .
تتكاثر ياقوتية الماء تكاثراً خضرياً بواسطة الخلفات وهي عبارة عن براعم تتحول إلى
نباتات مستقلة كما هي حال معظم أنواع الزنابق , كما أن هذا النبات يتكاثر تكاثراً
جنسياً بواسطة البذور.
تقضي ياقوتية الماء فصل الشتاء في حالة سكون و تبدأ في النمو و إنتاج الخلفات في
بداية الربيع و تزهر في أواخر الصيف و بدايات الخريف.

تستخدم ياقوتية الماء كعلف للماشية و الدواجن كما تستخدم لإنتاج الغاز الحيوي
وتستخدم كذلك في معالجة مياه الصرف الصحي و المياه الملوثة الخارجة من المصانع
و المشافي نظرا لسرعة نمو هذا النبات العالية و مقدرته على تحمل الأوساط الآجنة
(الغنية بالمواد العضوية) و الأوساط الملوثة بالمعادن الثقيلة و المركبات العضوية
و السموم الصناعية ، لكن علينا أن نََحذر من استخدام النباتات التي استخدمت في
تنقية المياه الملوثة في تغذية المواشي و الدواجن بل حتى من استخدامها كمخصبات
للمحاصيل الزراعية المعدة للاستهلاك البشري ، لكن بالإمكان استخدام النباتات الملوثة
في إنتاج الغاز ومن ثم استخدام البقايا كأسمدة للمزروعات غير المعدة للاستهلاك البشري
أو الحيواني كنباتات الزينة و الأشجار الحراجية وفي أيامنا هذه بدأ التوسع في استخدام
الياقوتية لتنقية الماء من المعادن الثقيلة التي تعد إحدى أخطر أنواع الملوثات بعد الملوثات
الإشعاعية ، كما تستخدم الياقوتية كذلك لتنقية المياه من سم السيانيد Cyanide
الذي يلوث الأنهار نتيجة استخدامه في مناجم الذهب .
كما يصنع الورق كذلك من سيقان هذا النبات وذلك بإضافتها إلى بقايا الورق أو القنب
الهندي حيث تضاف إلى هذا المزيج المواد المبيضة مثل كربونات الكالسيوم و كربونات
الصوديوم, كما تصنع أنواعٌ من الخيوط و الألياف من من سوق هذا النبات و تتم
معالجة هذه الخيوط و الألياف بعد ذلك بمركب صوديوم ميتا بيسولفات
Sodium metabisulphate وذلك لحمايتها من التآكل و التلف بفعل العوامل الجوية.
وتستخدم الياقوتية كذلك لإنتاج الفحم و نظراً للمحتوى العالي من الماء و الهواء في أنسجة
هذا النبات فإننا نحتاج إلى 1300 طن من النباتات الرطبة لإنتاج 40 طن من
الفحم , كما نحتاج إلى 12 هكتار لتجفيف النباتات الرطبة .
وكما ذكرنا سابقاً فإن الياقوتية تستخدم لاستخراج الغاز الحيوي Biogas أو غاز
الميثان Methane باستخدام مفاعلاتٍ حيوية بسيطة التركيب أما النواتج
الثانوية فتستخدم كأسمدة ,و يفضل تقطيع النبات قبل استخدامه وذلك للتخلص من
الهواء الموجود في تجاويفه و الذي يستخدمه النبات حتى يطفو فوق سطح الماء و
تستخدم مفاعلات بحجم 8 أمتار مكعبة حيث تنتج كل منها متراً مكعباً واحداً من الغاز
يومياً و غالباً ما يضاف روث الأبقار حتى يسرع من عملية التخمر اللاهوائي.
و عند استخدام نباتات شبه جافة في إنتاج الغاز الحيوي فإننا نحصل على 4000
أربعة آلاف لتر من الغاز من كل طن شبه جاف من هذا النبات.

وتم استخدام ياقوتية الماء كذلك في الصين كغذاءٍ لأسماك الكارب Carb و هي أسماكٌ
عاشبة سريعة النمو يمكن أن يصل وزن السمكة الواحدة منها إلى نحو 30 كيلو غرام
وهذه الأسماك تأكل يومياً ما يعادل 40% من وزنها من الأعشاب الطافية و أعشاب
القاع و الأعشاب النامية على الضفاف , و هنالك أنواعٌ أخرى من الأسماك التي تقتات
على الياقوتية كأسماك التيلابيا Tilapia والكارب الفضي Silver Carb وغيرها ،
كما أن إضافة مجفف الياقوتية المائية لأعلاف الأسماك اللاحمة كأسماك السلور قد
أعطت نتائج إيجابية .
وبإمكاننا تحقيق اكتفاءٍ ذاتي من علف الأسماك إلى حدٍ ما عند زراعة نبات الياقوتية
في أحواض تربية الأسماك لكننا قد نحتاج أحياناً إلى ضخ الهواء في المياه حتى لا
تختنق الأسماك .

تتسبب ياقوتية الماء في حدوث الكثير من المشاكل و ذلك نظراً لسرعة نموها
الرهيبة و أوزانها الهائلة التي تصل إلى 200 طن في الفدان الواحد , كما أن
ريزومات النبات المتشابكة تشكل جذراً يستطيع الإنسان السير فوقها و هذه الجذر
تعيق حركة الملاحة كما أنها تعيق تدفق المياه و عمليات توليد الكهرباء من السدود
المائية ، كما أن هذا النبات يغطي سطح الماء فيمنع بذلك أشعة الشمس من الوصول
إلى أعماق المياه و بذلك فإنه يتسبب في موت النباتات المائية كما أنه
يستهلك الأوكسجين المنحل في الماء مما يؤدي إلى موت الكائنات البحرية و الأسماك
وهذا يعني أن قوة ياقوتية الماء و سرعة نموها تخل بالتنوع الحيوي Biodiversity.

وقد سبب هذا النبات مشاكل حقيقية في بحيرة فيكتوريا , حيث أنه يقوم بتبخير المياه
من المسطحات المائية بشكلٍ كبيرٍ جداً و هذا التبخير يؤدي إلى حدوث زيادة في فاقد
المياه تقدر بنحو 1.8 الفقد الاعتيادي في المسطحات المائية التي لاتحوي هذا النبات
فمنسوب المياه في نهر النيل مثلاً قد انخفض بمعدل العشر نتيجة قيام هذا النبات بتبخير
المياه من بحيرة فيكتوريا .
كما أنه سبب كذلك نقصاً في أعداد الأحياء المائية كالأسماك و زيادة في أعداد
البرمائيات كالتماسيح و الأفاعي و الضفادع .

و لمكافحة ياقوتية الماء تستخدم أعداءٌ حيوية كحشرة النيوكيتينا Neochetina spp
وحشرة ساميوديس البيغوتيلز Sameodes Albiguttails ومكافحة هذا النبات
بالطرق الحيوية تعد من أنجح الطرق و أكثرها أماناً و أقلها تكلفةً لكنها تحتاج إلى
وقتٍ طويلٍ نسبياٍ حتى تؤتي ثمارها ، كما تستخدم كذلك مبيدات أعشابٍ متخصصة
في مكافح ياقوتية الماء مثل مركب ال 2,4-D ومركب الديكويت Diquate
ومركب الغلاي سوفيت Glysophate مع مايحمله استخدام هذه المبيدات
من عواقب وخيمة نعرف بعضها و نجهل الكثير منها.

وتذكر بعض المصادر أن بإمكان هذا النبات أن يعيش في البلاد الباردة مع أن
الموطن الأصلي لياقوتية الماء هو أمريكا الجنوبية و تحديداً في حوض الأمازون.
إن القوانين الفيدرالية الأمريكية تحظر اقتناء نبات الياقوتية كما تحظر إكثاره
ومحاولة نشره في المسطحات المائية نظراً للأخطار التي يشكلها هذا النبات .

ترجمة عمار شرقية

تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 104 other followers