المملكة النباتية – Plant kingdom

plantkingdom@hotmail.com

النباتات المخدرةو النباتات المحدثة للهلوسة

بسم الله الرحمن الرحيم

موسوعة النباتات المخدرة و النباتات المحدثة للهلوسة
ترجمة عمار شرقية

ماتزال كثير من المركبات الفعالة المخدرة مجهولة التركيب و التأثير ولم تصل
الأبحاث التي تناولت كثير من النباتات المخدرة إلى مرحلة اليقين العلمي , كما
أن الآثار السلبية البعيدة الأمد التي تنجم عن تعاطي هذه المركبات المخدرة سواء
على المتعاطي ذاته أو على ذريته مازالت مجهولةً إلى حد بعيد.
إن هذا البحث هو بحث موسوعي مصغر موجه إلى المهتمين بعلم الصيدلة وعلم النبات و
يهدف إلى تعريف المهتمين بتلك النباتات و بالمركبات المخدرة , وقد قمت عامداً بحذف المعلومات
التي تتعلق بكيفية استخراج المركبات المخدرة و كيفية عزلها عن السموم الموجودة في تلك النباتات
ضارباً بأمانة الترجمة عرض الحائط لأني لا أعلم في أية أيادٍ سيقع هذا البحث كما قمت كذلك بالتركيز
على نباتات تنمو في قاراتٍ بعيدةٍ عنا و تجنبت ما أمكنني ذلك ذكر النباتات المخدرة التي تنموا في مناطقنا .

أثناء بحث الإنسان عن الطعام لم يكن أمامه إلا أن يتذوق النباتات الموجودة في بيئته
حتى يميز الأصناف الصالحة للطعام من غيرها من الأصناف , وأثناء قيامه بهذا الأمر
كان يجد أحياناً ثماراً لذيذة المذاق و يجد في أحيان أخرى ثماراً مرة لا
تصلح للأكل و في أحايين أخرى كان يدفع حياته ثمناً لتذوق نباتاتٍ سامة …لكن من بين
تلك النباتات التي كان يتذوقها كان يعثر على نباتاتٍ كانت تفقده الإحساس بالواقع
و تنقله إلى عوالم أخرى و هي النباتات موضوع بحثنا .
استخدمت المجتمعات البدائية النباتات المخدرة كوسيلةٍ للاتصال بالعالم الآخر حيث كان
الكهنة في تلك المجتمعات يرون أن هذه النباتات تمكن الإنسان من الوصول إلى
العوالم الخفية و التحليق في تلك العوالم , و قد اعتادت إحدى القبائل الهندية مثلاً على
استخدام النباتات المخدرة في طقوس البلوغ حيث كان كان الصبية الذين و دعوا عهد
الطفولة يعطون جرعاتٍ من مستحضرٍ مخدر يدعى ويسوكان wyssoccan
وهذا المستحضر يصيب المتعاطي بالذهول و الاضطراب العقلي الشديدين لمدة عشرين
يوماً يفقد المتعاطي خلالها ذاكرته تماماً و بذلك تكون بداية عهد البلوغ أن
ينسى المتعاطي كل شيء عن طفولته خلال هذه الفترة , و للسبب ذاته تستخدم جذور
الايبوغا Iboga في الغابون كما يستخدم الكابي Capi في الأمازون , و تستخدم
قبائل أمريكا الجنوبية الآياهوسكا للتنبؤ بالمستقبل و لحل المعضلات كما يستخدمونها
كذلك لعمل وفك السحر و كذلك فقد استخدم نبات الداتورة Datura في
المكسيك للتنبؤ بالمستقبل , و بالإضافة إلى ذلك فقد استخدمت في الأمازون أنواعٌ
معينةُ من الفطر ( المشروم-عش الغراب) كما استخدمت زهرة مجد الصباح وصباريات
البايوتي Peyote cactus للتنبؤ بالمستقبل و لإرضاء الأرواح , كما كان فطر الكمأة
( الفقع) Puffballs يؤكل في المكسيك لسماع الأصوات العلوية
أو ما نسميه في أيامنا هذه بالهلاوس السمعية , كما كانت قبائل الوايكاس Waikas
تبخر مواد مستخرجة من النباتات المخدرة أثناء الجنازات , و كانت تقوم بهذا الأمر
كذلك شكراً للآلهة بعد الانتصار في الحروب .
أما كهنة البيرو فإنهم يشربون السيمورا Cimora حتى يتقمصوا شخصياتٍ أخرى
, كما كانت بعض القبائل الهندية في البرازيل تحتسي مشروب الجور يما Jurema
المخدر قبل خوض الحروب .

تنتمي معظم النباتات المخدرة إلى عائلة النباتات المزهرة و ينتمي بعضها إلى عائلة
النباتات البوغية كالسراخس و نادراً ما نجد نباتاً مخدراً ينتمي إلى غير هذه العائلات
الثلاث , أما المركبات المخدرة المسؤولة عن حالة الهلوسة التي تصيب المتعاطي فهي
عبارةٌ عن مركباتٍ عضوية محدودة التنوع , ونعني بالمركب العضوي المركب
الذي يشكل عنصر الكربون ركناً أساسياً في بنيته و نعني بهذا الأمر كذلك المركبات
التي تتشكل أثناء حياة النبات .
تنقسم المركبات المخدرة إلى قسمين رئيسيين : القسم الأول هو المركبات المخدرة التي
تحتوي على النيتروجين , أما القسم الثاني فهو المركبات المخدرة التي لا تحتوي على النيتروجين .
و المركبات المخدرة التي تحتوي على النيتروجين هي الأكثرشيوعاً , وكذلك فإن من
المركبات المخدرة ما يصنف كيميائياً كمخدراتٍ قلوية Alkoloids و هي مركبات
معقدة التركيب تحتوي على عنصر الهيدروجين و عنصر النيتروجين وعنصري
الكربون و الأوكسجين و قد دعيت المركبات المخدرة القلوية بهذا الاسم لأن تركيبها
الكيميائي ذو طبيعةٍ قلوية .

النباتات المخدرة
=========
الداتورة Datura ينتمي هذا النبات إلى عائلة ظل الليل النباتية Salancea وقد
استخدم هذا النبات في الهند و الصين منذ فجر التاريخ وهو النبات الذي ذكره الطبيب
المسلم ابن سينا Avicenna باسم Juzmathel في القرن الحادي عشر , والداتورة
نبات حولي يمكن أن يعيش لعام واحدو يمكن أن يعيش لأكثر من عام واحد
في البيئات الدافئة و أوراقه تشبه أوراق نبات الباذنجان أما أزهاره فهي أزهارٌ مزمارية
الشكل غالباً ما تكون بيضاء اللون ذات رائحة منفرة أما الثمار فغالباً ما
تكون قنفذية الشكل .
المركبات الفعالة في نبات الداتورة هي مركبي الهوسيامين hossyamine و
السكوبلامين scoplamine , وهي مركبات قلوية ، كما يتم استخلاص مركباتٍ
أخرى من نبات الداتورة بكمياتٍ منخفضة كمركب الاتروبين atropine و مركب
النورسكوبلامين norscoplamine والميتيلويدين meteloiden
- داتورة سترامونيوم Datura Stramonium : الموطن الرئيسي لهذا النبات هو
أمريكا الجنوبية و هذا الصنف من الداتورة يستخدم في تحضير المستحضرات التي
تسبب الهلوسة و التي تستخدم في طقوس البلوغ .
داتورا سيرتاكيولا Datura Seratocula : هو نبات عصاري لحمي ينمو في
المستنقعات و المياه الضحلة و الأراضي الغدقة .
- داتورة اينوكسيا Datura Inoxia : يقال بأن تعاطي جرعة كبيرة من خلاصة هذا
النبات يؤدي إلى الجنون , و يستخدم هذا النبات كنباتٍ مخدر كما يستخدم كذلك لعلاج
الجروح.
- شجرة الداتورة : يمكن أن يصل ارتفاع هذه الشجيرة إلى أكثر من عشرين قدماً .

- الفطر – المشروم -عش الغراب:
==================
إن فطر الأمانتيا موسكاريا Amantia muscaria هو أحد أقدم النباتات المخدرة
التي عرفها الإنسان , و ينمو هذا الفطر في الأجزاء الشمالية من العالمين القديم و
الجديد , وكان هذا الفطر يستخدم كمخدر في سيبيريا منذ القديم , علماً أن تركيب وفاعلية
المركبات المخدرة الفاعلة في هذا الفطر لا يتغير بعد طرحها من الجسد.
يسبب تعاطي هذا النوع من المشروم أو عش الغراب إحساساً بالسعادة و تنميلاً في
الأطراف ورؤىً ملونة و رغبةً في الغناء و الر قص و حالة ماكروبسيا
macropsia أي رؤية الأشياء أكبر من حجمها الطبيعي .
ويذكر بعض المؤرخين أن الآريين الذين احتلوا الهند منذ آلا ف السنين كانوا يقدسون
هذا الفطر كما كانوا يتعاطونه في المناسبات الدينية , وقد ذكر هذا الفطر كذلك في الوثائق
الهندية الدينية القديمة , لكن علماء النبات لم يتمكنوا من التعرف على هذا الفطر على أرض
الواقع إلا منذ بضعة عقود فقط .
وقد اكتشف حديثاً المركب الفعال في هذا الفطر وهو مركب الموسكيمول Muscimol
وقد سمي هذا المركب بهذا الاسم نسبةً إلى اسم الفطر ” موسكاريا”
كما وجدت في هذا الفطر مركباتٌ أقل تركيزاً كمركب الموسكازين muscazine
علماً أن علماء النبات يعتقدون أن الموسكازين هو المركب الأكثر فعالية.
ثمة فطر آخر يتمتع بمزايا مخدرة وهو فطر الذباب Fly agric mashroom
وقد دعي بهذا الاسم لأنه يقوم بجذب الذباب ومن ثم يصعقه بعد أن يحط عليه
حيث يتميز هذا الفطر بخواص مضادة للحشرات .
ينمو هذا الفطر في القارة الأوروبية.
-الحشيش ( الماريغوانا) Marijuana : ويدعى كذلك بالكيف Kif وهو نبات ينتمي
للجنس كانابيس Cannabis وهذا النبات ينتشر في معظم أجزاء الكرة الأرضية
كما أنه أحد أقدم و أشهر النباتات المخدرة و هو عبارة عن نبات عشبي يمكن أن
يصل ارتفاعه إلى أكثر من 15 قدماً ، والحشيش نبات منفصل الجنس أي أن هنالك
أفراد مؤنثة و أفراد مذكرة من النبات , و النباتات المؤنثة أقوى من النباتات المذكرة.
ينتمي الحشيش أو الماريغوانا إلى عائلة الكاناباسيا Cannabaceae و أكثر أصناف
هذا النبات قوةٍ وغنىً بالسموم المخدرة هو الصنف كانابيس ساتيفا
Cannabis sativa .
الموطن الأصلي للماريغوانا هو آسيا الوسطى و كما ذكرنا سابقاً فإن النباتات المذكرة
هشة ذات ساق رفيعة تحمل القليل من الأوراق أما النباتات المؤنثة فسوقها أثخن و
أوراقها أكثر كثافةً و أكبر حجماً .
لقد عرف الحشيش منذ آلاف السنين في تركيا و مصر و ضفاف نهر الفولغا و استخدم
في الطب الصيني و الطب الهندي ,وفي القرن الثالث عشر اشتهرت فرقة
الحشاشين و هي فرقة كانت تنفذ الاغتيالات السياسية وكان زعماؤها يكافئون العناصر
بمنحهم الحشيش الذي كانوا يتعاطوه في إحدى القلاع الواقعة في وسط
سوريا ومن اسم هذه الفرقة Hashishins اشتقت الكلمة الانكليزية assassin
ومعناها قاتل مأجور أو مرتزق كما اشتق منها كذلك الفعل الانكليزي
assassinate ومعناه يغتال .
وهذا النبات يستخدم كذلك كمصدرٍ للألياف التي تستخدم في الصناعات النسيجية ويعرف بالقنب
الهندي Hemps , وقد كان الحشيش يستخدم في الولايات المتحدة
كعقارٍ طبي قبل العام 1930 وذلك لعلاج الهستيريا إلى أن اكتشفت أثاره المدمرة على
الجهاز العصبي .
من أهم المركبات الموجودة في نبات الحشيش أو الماريغوانا مركب حمض الكانا
بيد يوليك cannabidiolic acid ومركب الكانابينول cannabinol والكانابيديول
cannabidiol و الكانا بيكرومين cannabichromene أما أهم السموم المخدرة
الموجودة في هذا النبات فهي مركب دلتا1 تيتراهايدروكانوبينول
delta-1-tetrahydrocannobinol إن مركب التيترا هايدرو
كانوبينول هو مركب عضوي زيتي القوام وخال من النيتروجين و بذلك فإنه لا
ينتمي للمخدرات القلوية بل ينتمي لمشتقات التيربين terpenes .
يصنع من نبات الحشيش ماندعوه باللغة العامية بالبنج Bhang , ومن الجدير بالذكر
أن المركبات الكيميائية التي تستخلص من هذا النبات لا تتسم بالثبات فحمض
الكانوبيديوليك يتحول مع الزمن إلى تترا هايدرو كانوبينولز ومن ثم يتحول مجدداً
إلى مركب الكانوبينول و تزداد سرعة التحول كلما ارتفعت حرارة الوسط .
يؤدي تعاطي الحشيش إلى الهلوسة وفقدان الإحساس بالزمن , كما تخطر للمتعاطي
الكثير من الصور والأفكار المتضاربة , كما تزداد حدة السمع لدى المتعاطي بشكلٍ
مبالغ فيه ويمكن أن يحدث للمتعاطي تقلب سريع في المزاج فتنقلب السعادة و السرور
إلى كآبةٍ ويأسٍ شديدين وخوف من الموت وذلك لأن الحشيش يمتلك خواص مهيجة
وخواص مثبطة في الوقت ذاته .
وأخيراً فإن تعاطي الحشيش يسبب الإدمان وارتفاع ضغط الدم و تسرعاً في القلب.
- سافورا سيكاند فلورا Saphora secund flora :
شجرة تنتمي للعائلة القرنية يحضر من بذورها شراب مخدر يؤدي تناول جرعةٍ
مفرطةٍ منه إلى الموت و تحتوي بذور هذه الشجرة على مركب السيتيسين
sytisine وهو مركبٌ قلوي شديد السمية .
- ارثرينا امريكانا Erthrina Amricana : شجرةٌ من الفصيلة القرنية تنمو في
المكسيك و يستخرج من بعض أصناف هذه الشجرة مركبٌ قلويٌ سام يدعى ايزوكوينولين
isoquinoline وهذا المركب شبيه بالمركب الذي يستخدمه الهنود
في تسميم السهام.
-رينكوزيا Rhynchosia : شجر مخدر من العائلة القرنية.
- نعنع تركستان Turkestan mint : واسمه العلمي Lagochilus Inebrians
وهو عبارة عن عشبة تنبت في المناطق الجافة في تركمانستان و إيران و أفغانستان
وقد اعتادت شعوب تلك المناطق كالتركمان و الطاجيك على تعاطي هذه العشبة المخدرة
منذ القدم حيث تجمع الأوراق في شهر تشرين الأول و تجفف وقد تستخدم
هذه الأوراق لعلاج الأمراض الجلدية و الاضطرابات العصبية ولإيقاف النزوف كما
يستخلص من نعنع تركمانستان مركب يدعى لاغوتشيلين Lagochiline
-الآياهوسكا Ayahuasca : نباتٌ متسلق موطنه الأصلي أمريكا الجنوبية , وينتمي
هذا النبات إلى عائلة نباتية تدعى بال Malpighiaceae , ويصنع من لحاء هذا
النبات شرابٌ مخدر يدعى دوبا Dopa .
يؤدي تعاطي مستحضر الآياهوسكا إلى حدوث الهلاوس البصرية و الرغبة في الرقص
على طريقة القبائل البدائية ( الرقصة التي يرقصونها حول الأسرى وحول
جثث ضحاياهم ) وينتهي الأمر باستغراق المتعاطي في النوم العميق , وتستخدم
مستحضرات الآياهوسكا في طقوس البلوغ التي تحدثنا عنها سابقاً , و يعتقد كهنة
الهنود أن مايراه ويسمعه الإنسان الذي لم يتعاطى الآياهوسكا وغيره من المستحضرات
المخدرة هو محض خيال , أما ما يراه و يسمعه بعد تعاطي هذه
المستحضرات فهو عين الحقيقة .
تستخلص من نبات الآياهوسكا عدة مركبات مثل الهارمين harmine و الهارمالين
harmaline والتيترا هايدرو هارمين tetrahydroharmine .
الهارمين هو مركبٌ قلويٌ موجودٌ بتراكيز عالية في النبات , أما مركبي الهارملين و
التيترا هايدرو هارمين فيوجدان بتراكيز أقل وهما كذلك من المركبات القلوية.
ويطلق في بعض الأحيان اسم تيليباثين telepathine على المركبات الفعالة في هذا
النبات وهذه التسمية مشتقة من كلمة telepathy ومعناها” التخاطر عن بعد”
وفي هذا إشارة لاستخدام الكهنة لهذا النبات للاتصال بالعوالم الأخرى والتنبؤ بالمستقبل .
- الميثيستيكا Methystica : نبات متسلق ينتمي للعائلة النباتية Malpighioceae
والموطن الأصلي لهذا النبات في غابات الأمازون.
-الثايميفوليا Thymipholia : عشبة تتميز بسميتها الشديدة للمواشي .
تنمو هذه العشبة في أمريكا الجنوبية وتدعى كذلك بالشانشي Shanshi .
تحوي ثمار هذه العشبة على مركباتٍ تسبب الهلوسة و تمنح المتعاطي شعوراً بأنه
يطير في الفضاء وتنتمي هذه العشبة لجنس الكورياريا Coriaria
-العشبة السورية Syrian Rue : واسمها العلمي Peganium Harmala
وهي عشبةٌ تنمو في حوض المتوسط و آسيا تستخدم بذورها كإحدى أنواع التوابل
و تحتوي بذورها على مركباتٍ مخدرة ذات طبيعةٍ قلوية كالهارمين harmine
والهارمالين harmaline .
نبات الكانا Kanna : نباتٌ ينمو في جنوب إفريقيا . إن مضغ أوراق هذا النبات
تتسبب في الهلوسة أما الإكثار من مضغ أوراقه فإنه يؤدي إلى فقدان الوعي و الغيبوبة
, ويحوي هذا النبات على مركبات مخدرة قلوية شبيهة بالكوكايين cocaine
نبات الاتروبا بيلادونا Atropa belladona : نبات ينتج ثماراً شديدة السمية و
كلمة بيلادونا تعني في اللغة الإيطالية السيدة الجميلة وذلك لأن النساء الإيطاليات في
القديم قد اعتدن على وضع قطرات من نسغ هذه النبتة على أعينهن , حيث يؤدي
هذا النسغ إلى تمدد بؤبؤ العين واتساعه.
يستخرج من هذه النبتة مركبٌ قلوي يدعى هايوسيامين hyoscyamine كما
يستخرج منها مركب السكوبولامين scopolamine ومركب الاتروفين
atrophine الذي يستخرج بكمياتٍ تجاريةٍ من هذا النبات , حيث يستخدم كمضاد
للتشنج , وتتركز المركبات القلوية بشكل خاص في جذور و أوراق النبات .
ينتمي هذا النبات إلى عائلة ظل الليل النباتية و الموطن الأصلي لهذا النبات
هو أوروبا وآسيا الوسطى.
يزرع هذا النبات في أيامنا هذه لاستخراج المركبات الصيدلانية .
-هيميا سالسيفوليا Heimia Salcifolia : ينمو هذا النبات في أمريكا الجنوبية و
تستخرج من هذا النبات مركبات تسبب الهلوسة السمعية للمتعاطي .
إن نبات الهيميا سالسيفوليا يحتوي على مركباتٍ قلوية تنتمي لعائلة الكوينوليزايدين
quinolizaidine وإحدى المركبات المستخرجة من النبات هي مركب الكرايوجينين
cryogenine أو مركب الفيرتين vertine .
- نبات هايوسايموس نايجر Hyoscyamus niger وهو عبارةٌ عن عشبٍ حولي
أو عشبٌ يعيش لمدة عامين , وهذا العشب يمنح متعاطيه شعوراً بأنه يحلق في الفضاء .
موطنه الأصلي في القارة الأوروبية وشمال افريقية و آسيا الوسطى .
من أهم المركبات التي تستخرج من نبات الهايوسايموس مركب الهايوسايمين
hyoscyamine القلوي , كما يستخرج منه مركب السكوبولامين القلوي و ينتمي
هذا النبات لعائلة ظل الليل النباتية.
- نبات الماندريك Mandrake : كانت هنالك خرافة شائعة لدى الشعوب الأوروبية
تقول بأن من يقتلع هذا النبات من جذوره يصاب بالجنون .
تستخرج من هذا النبات مركبات كالهايوسايمين hyoscyamine و السكوبولامين
scopolamine وينتمي هذا النبات لعائلة ظل الليل Scolanceae وينموا بشكلٍ
طبيعي في حوض المتوسط وآسيا .
- صباريات سان بيدرو San Pedro وهي عبارة عن صباريات عملاقة على شكل
أعمدة تنموا في الأنديز و البيرو و بوليفيا و تضم هذه الصباريات عدة أصناف يميزها
علماء النبات و الحدائقيون عن بعضها البعض بواسطة عدد أضلعها .
يستخرج من هذه الصباريات مستحضر مخدر يدعى سيمورا Cimora , وهذه
الصباريات تزهر في المساء أزهاراً ضخمة رائعة الجمال وذات رائحةٍ عطرية قوية
أما المركبات المسببة للهلوسة التي تستخرج من هذه الصباريات فهي مركبات قلوية
تشبه المركبات التي تستخرج من صباريات البايوتي Peyote , وهي عبارة عن
صباريات كروية الشكل , ومن هذه المركبات مركب الميسكالين mescaline
وهذا المركب يستخرج كذلك من العائلة النباتية تريكوسيريوس Trichocereus
والتي تضم نحو 40 صنفاً من الأعمدة الصبارية .
وأخيراً فإن كلمة سان بيدرو تعني القديس بطرس Saint Peter-
-نبات الإيبوغا Iboga : الموطن الأصلي لهذا النبات في الغابون و الكونغو .
يمتلك هذا النبات خواص منبهة قوية في الجرعات المنخفضة أما الجرعات العالية
فإنها تسبب الهلاوس البصرية و الرؤى ، ويستخرج من هذا النبات مركب الإيبوغين
Ibogine وهو مركب قلوي اندولي Indole alkoloid .
إن تناول جرعاتٍ عالية من مركب الإيبوغين تسبب الشلل و توقف التنفس.

- الكمأة – الفقع
=========
الكمأة القنفذية الشكل من الصنف Lecoperdon mixtecorum و الكمأة من
الصنف Lecoperdon marginotum تعتبر من النباتات المخدرة , حيث أن
تناول الأصناف السابقة الذكر من فطر الكمأة (الفقع) يؤدي إلى إصابة الإنسان بالهلاوس السمعية .
- المشروم -الفطر – عش الغراب – من الأصناف Psilocybe -Concybe
Strophoria -Panaeolus .
يؤدي تناول الأصناف السابقة من المشروم إلى حدوث ارتخاء في العضلات و تنميل
وتوسع في حدقة العين و صعوبة في التركيز إضافةً إلى حدوث هلاوس سمعية و
بصرية بالإضافة إلى فقدان المتعاطي للإحساس بالزمان و المكان .
إن الهلاوس التي يسببها تناول هذا الفطر تبدوا واقعية بالنسبة للمتعاطي لأنها لا
تتألف من صور و أصوات متداخلة لا يجمعها أي رابط منطقي كما هي حال الهلاوس
التي يسببها تعاطي الحشيش.
يستخرج من هذه الفطور مركب اندولي يدعى سيلوسيبين Psilocybin كما تستخرج
منها كميات ضئيلة من مركب اندولي آخر يدعى سيلوسين Psilocin.
إن تسمية هذين المركبين مشتقة من تسمية الفطر سيلوسيب Psilocype
-صباريات لافوفوراويليامسي Lophophora Williamsi وتدعى كذلك بصباريات
البايوتي Peyote وهي عبارة عن صبارياتٍ كروية الشكل تنمو في الصحارى الصخرية
, واسم بايوتي هو الاسم الذي أطلقه الأزتك على هذا النبات .
وقد تم تصنيف هذا النبات بشكل علمي لأول مرة في العام 1845 حيث دعي باسم
اكينوكاكتوس ويليامز Echinocactus Williams , واليوم تصنف البايوتي على
أنها تابعة للجنس لافوفورا Laphophora .
الموطن الأصلي لهذا النبات في الأجزاء الصحراوية من المكسيك و الولايات المتحدة
وينتمي هذا النبات إلى العائلة الصبارية Cactus ,
يتميز صبار البايوتي بأن له جذراً ضخماً متعمقاً في التربة كالإسفين و هذا الجذر
يشبه الجزرة لكنه داكن اللون .
يؤدي تناول نبات البايوتا إلى حدوث الهلاوس البصرية وقد كان المحاربون يتناولون
هذا النبات قبل خوض الحروب حيث كان يفقدهم الإحساس بالخوف , ومفعول هذا
النبات يستمر لعدة أيام , ويقال بأن من يتناول هذا النبات يفقد الإحساس بالجوع و
العطش كذلك.
تحتوي صباريات البايوتي على عشرات المركبات الفعالة و معظم هذه المركبات هي
مركبات قلوية تنقسم إلى قسمين رئيسيين الأول هو من نمط الفينيل ثيلامين
Phenylethylamine أما الثاني فهو من نمط الآيزوكوينولين isoquinolin
-أما مركب الميسكالين Mescaline الموجود في صباريات البايوتي فهو مركبٌ
مخدر يسبب الهلاوس البصرية و الروءى الملونة.
-شجرة رابيدوس إينديوس Rapedos Indios : وهي شجرةٌ ضخمة تنتمي للعائلة
النباتية ذاتها التي تنتمي إليها شجرة التين , والموطن الأصلي لهذه الشجرة هو غابات
الأمازون وماتزال المركبات الفعالة في هذه الشجرة مجهولة .
-عشبة أكوراس كالموس Acorus Calamus : تنمو هذه العشبة في الأراضي
الغدقة وتنتمي للعائلة الآراسية Araceae .
يؤدي تعاطي هذه العشبة إلى حدوث الهلاوس البصرية ومرد ذلك إلى مركبي اسورون
ا asorone-a ومركب اسورون ب asorone-b , وتنتمي هذه
النبتة للعائلة النجيلية و تتميز بوجود ريزومات أرضية.
-بيرميتيا Permettya : تضم أكثر من 20 صنفاً نباتياً ومن بين تلك الأصناف يوجد
صنفان يعتبران من النباتات المخدرة وهما الصنف فيورينيس Furenes
والصنف بارفيفوليا Parvifolia .
هذا النبات ينتمي للعائلة الاركاسية Ericaceae وموطن النبات الأصلي في أمريكا
الجنوبية ، ونبات البيرميتيا بجميع أصنافه هو نبات سام للإنسان و للمواشي ، أما
الصنفين فيورينيس و بارفيفوليا فإن لهما تأثيراً مدمراً على الجملة العصبية لذلك فقد
دعيت هذه النبتة بنبتة الجنون حيث أن تناول ثمارها يؤدي إلى الجنون الدائم كما تذكر
بعض المصادر وذلك بشكل مشابه لما يحدث عند تعاطي نبات الداتورة.
ترجع سمية نبات البيرميتيا إلى مركبي الأندروميدوتوكسين Andromedotoxin
ومركب الريزينويد resinoid
-شجرة الفيرولا كالوفيلا Virola calophylla : تتميز هذه الشجرة بأوراق لامعة
وداكنة و عناقيد أزهارٍ صفراء , وتتركز السموم المخدرة الموجودة في هذه الشجرة
في الصمغ ذو اللون الأحمر القاني الذي يستخرج من لحائها ,حيث يصنع بخورٌ
مخدر من هذا الصمغ .
تعيش شجرة الفيرولا كالوفيلا في المناطق الاستوائية وتنتمي للعائلة النباتية ذاتها التي
تنتمي إليها جوزة الطيب Nutmeg .. إن استنشاق بخور نبات الفيرولا يؤدي إلى
تخدير الأطراف كما يسبب حالة ماكروبسيا , أي رؤية الأشياء بشكلٍ مضخم .
إن صمغ شجرة الفيرولا غني بمركب التريبتامين tryptamine القلوي وغيره من
المركبات المخدرة .
وكانت القبائل الهندية تستخدم خلاصة نبات الفيرولا في تسميم السهام , حيث أن
خلاصة هذا النبات تعتبر من السموم البطيئة المفعول.
- زهرة مجد الصباح Morning Glory
الموطن الرئيسي لهذا النبات في المكسيك حيث تدعى هنالك بنبتة الأفعى لأنها تتسلق
النباتات الأخرى . يتميز هذا النبات بأوراق قلبية الشكل و أزهار مزمارية الشكل وكان كهنة
الأزتك يقدمون هذه النبتة للضحايا قبل تقديمهم كقرابين للآلهة و ذلك حتى لا يشعروا بالألم .
من أهم المركبات المسببة للهلوسة الموجودة في هذا النبات مركب الايرجاين ergine ومركب
الايسورجين isoergine

-سالفيا ديفينورام Salvia Divinorum : من النباتات التي تنموا في امريكا الجنوبية
. يؤدي مضغ أوراق هذا النبات إلى حدوث هلاوس بصرية ثلاثية الأبعاد
لدى المتعاطي.
-نبات السجادة Clues من الصنفين بوماس Pumas وبلومي Blumei .
الموطن الرئيسي لهذا النبات في آسيا , ولهذا النبات صلة قربى بنبات السالفيا
ديفينورام السابق الذكر .
-بوراشيرا Borrachera الموطن الرئيسي لهذا النبات أمريكا الجنوبية , وينتمي
هذا النبات لعائلة ظل الليل النباتية والتي تتميز بأن معظم أفرادها من النباتات السامة
و المخدرة .
- لاتو بوبي فلورا Latua Pubiflora : إن تعاطي هذا النبات يسبب الجنون و
يستخلص من ثمار هذا النبات مركب الهايوسايمين hyoscyamine ومركب
السكوبولمين scopolamine القلويين .
ينتمي هذا النبات لعائلة ظل الليل Solanceae وتنموا أشجاره على الجبال الساحلية
في تشيلي .
- برونفيلسيا Brunfelsia : الأصناف المخدرة من هذا النبات هي الصنفين برونفيلسيا
غراندفلورا B.Grandiflora وبرونفيلسيا تشيري كاسبي B.Chiricaspi . الموطن
الرئيسي لهذا النبات أمريكا الجنوبية وهو ينتمي لعائلة ظل الليل .
- عشبة الجوستيكا Justicia : وهي من النباتات المخدرة التي تنموا في البرازيل ,
وتتميز هذه النبتة بأوراقٍ ذات رائحة عطرة , وهنالك نحو 300 صنف من هذا النبات .
ينتمي هذا النبات لعائلة الأكانساسيا Acanthaceae , وغالباً ما تضاف
أوراق هذا النبات المجففة إلى صمغ شجرة الفيرولا ولا تستخدم بشكل مستقل لذلك
فقد لا تتمتع هذه النبتة بخواص مخدرة .
- الميموزا هوستيليس Mimosa Hostillis : كان محاربوا قبائل الأمازون يتعاطون
هذه النبتة قبل خوض الحروب . المركب الفعال في هذه النبتة هو مركب
التريبتامين tryptamine وبما أن مركب التريبتامين لا يكون فعالاً عند تعطيه بالفم
إلا بوجود مركب مثبط لأوكسيد المونوامين monoamine -oxidase وبما أن
محاربوا تلك القبائل قد اعتادوا على شرب مستحضر هذا النبات فإن هذا يؤكد وجود
مركب مثبط لأكسيد المونوامين في خلاصة هذا النبات .
إن شجرة الميموزا تنتمي للعائلة النباتية ذاتها التي تنتمي إليها شجرة الأكاسيا , فهي
من الأشجار القرنية التي تتشكل بذورها داخل قرون كقرون البقوليات .
- بيتونيا فيولاسيا Petonia Violaceae : ينتمي هذا النبات إلى عائلة ظل الليل
Solanaceae كما أن لهذا النبات صلة قربى بنبات التبغ , ويزرع هذا النبات كنبات
زينة حيث يزهر هذا النبات طيلة فصل الصيف.
- كيولي Keule : شجرة تنتمي للعائلة ذاتها التي تنتمي إليها شجرة جوزة الطيب
Nutmeg .
- التيك Taique : الموطن الأصلي لهذا النبات في أمريكا الجنوبية . لهذا النبات
أزهارضخمة و أوراق لامعة صلبة بيضاوية الشكل محاطة باستطالاتٍ كالأشواك .
- لوبيليا توبا Lubelia Tupa الموطن الأصلي لهذا النبات في مرتفعات الأنديز
و يتميز هذا النبات بأزهار حمراء جميلة ويدعوه الهنود بتبغ الشيطان و ذلك لأنهم
اعتادوا على تدخين أوراقه كما يدخنون أوراق التبغ .
تحوي أوراق هذا النبات على سموم مخدرة كمركب اللوبيلاين Lobeline القلوي
وقد سمي هذا المركب بهذا الاسم نسبة إلى اسم النبات لوبيليا Lubelia.
- كاليا Calea : ينمو هذا النبات في أمريكا الجنوبية بشكل رئيسي و يؤدي تعاطيه
إلى حدوث الهلاوس السمعية .ينتمي هذا النبات إلى نباتات زهرة اللؤلؤ Daisy.
- بيبتا دينيا بيريغرينا Piptadenia Peregrina : وهي شجرة من الفصيلة
القرنية تنموا في أمريكا الجنوبية و يستخرج بخور مخدر من بذورها , كما يستخرج
من هذه الشجرة مركب ديميثيل تريبتامين dimethyl tryptamine ومركب
مونوميثيل تريفمين monomethyl tryphmine و مركب ميثوكسي ديميثيل
تريبتامين methoxy dimethyl tryptamine .
يؤدي تعاطي هذا النبات إلى حدوث الهلاوس البصرية لدى المتعاطي كما يؤدي
كذلك إلى إصابة ذلك الأخير بحالة مكروبسيا macropsia أي رؤية الأشياء أكبر
مما هي عليه في الحقيقة.
- السيتيسوس Cytisus : الموطن الأصلي لهذا النبات هو جذر الكناري و اسمه
العلمي Genista Canariensis . إن جميع أصناف هذا النبات غنية بمركب
السيتيسين cytisine وهو مركب قلوي سام يسبب عدم القدرة على التنفس ومن ثم
الموت , واسم هذا المركب مشتق من اسم النبات .
ينتمي هذا النبات للعائلة القرنية bean family

إن مترجم هذا البحث لا يتحمل أية مسؤولية قد تنجم عن استخدام أو إساءة استخدام
المعلومات الواردة فيه.
تم بعونه تعالى
ترجمة عمار شرقية

تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 111 other followers